الرئيسية » أخبار وجهوية » مناطق عديدة بجهة بني ملال -خنيفرة تحت رحمة الكلاب الضالة

مناطق عديدة بجهة بني ملال -خنيفرة تحت رحمة الكلاب الضالة

بني ملال بريس

تعيش مناطق عديدة بجهة بني ملال -خنيفرة تحت رحمة الكلاب الضالة، التي تواصل غزوها مختلف الاحياء.حيث أصبحت الكلاب الضالة تصول وتجول مشكلة بذلك خطرا على الساكنة،وهذه الظاهرة تساءل جمعيات المجتمع المدني ، و تدق ناقوس الخطر وتحذر من خطورة هذه الكلاب الضالة، التي تشكل خطرا على المواطنين بشكل عام من خلال استفحال ظاهرة الكلاب الضالة ، مما يروع  الساكنة ويعرضها للخطر، خصوصا أن هذه الكلاب ،قد تكون مسعورة وحاملة لأمراض وفيروسات تهدد صحة وسلامة المواطنين.

علما ان الجهة تفتقر الى جمعيات تعنى بحماية الحيوانات، وتهتم جمع الكلاب الضالة وتلقيحها وتعقيمها، من اجل إنجاح تجربة نوعية للقضاء على الكلاب الضالة على المدى البعيد، عوض رصد ميزانيات لشراء السموم واستعمال الرصاص الحي لقتل الكلاب ،يبقى مشكل الكلاب الضالة مشكل وطني، لمنع استعمال مادة “الستركنين”، التي كانت تستعمل في عملية محاربة الكلاب سابقا منذ أواخر 2015، وغياب مادة بديلة، و غياب أي برنامج وطني تشرف عليه مصالح وزارة الداخلية المعنية، وغياب أي دعم للجماعات الترابية بهذا الخصوص ،في حين يعتبر كثيرون استعمال الرصاص الحي لقتل الكلاب غير قانوني  ، خصوصا أن استعمال الرصاص له مسطرة مشددة لا علاقة للمصالح الجماعية به.

عن admin