الرئيسية » أخبار وطنية » بعد وفاة طفلة بزاكورة… عقرب تنهي حياة طفلة عمرها سنتين بالفقيه بن صالح

بعد وفاة طفلة بزاكورة… عقرب تنهي حياة طفلة عمرها سنتين بالفقيه بن صالح

بني ملال بريس

بعد وفاة الطفلة دعاء بضواحي زاكورة ، وتزامنا مع لقاء عقده وزير الصحة حول لسعات ولدغات العقارب والأفاعي ، لفظت طفلة عمرها سنتين أنفاسها الأخيرة بأحد الدواوير الجماعة الترابية بني وكيل ضواحي الفقيه بن صالح ، متأثرة بلسعة عقرب سام ، حيث لم تجد مصلا مضادا بالمستشفى لإنقاذ حياتها.

علما إن المغرب يسجل سنويا 30.000 حالة للسعات العقارب و350 حالة للدغات الافاعي ،و أن الاستراتيجية الوطنية لمكافحة لسعات العقارب ولدغات الأفاعي مكنت من تقليص نسبة الوفيات الناتجة عن لسعات العقارب من  2,37 بالمائة سنة 1999 إلى 0,18بالمائة سنة 2018. وكذلك تقليص نسبة الوفيات الناتجة عن لدغات الأفاعي من 8,9بالمائة سنة 2011 إلى 1,7بالمائة سنة 2018 ،وأن الهدف يبقى هو الوصول إلى عدم تسجيل أية حالة وفاة جراء هذه التسممات من خلال تحسين شروط التكفل على مستوى المستشفيات وكذا التعاطي مع العوامل الاجتماعية والبيئية ذات الصلة بهذه التسممات.

وكانت رشيدة السليماني بن الشيخ مديرة مركز محاربة التسمم واليقظة الدوائية قد شددت بالخصوص على أهمية التعاون المتعدد القطاعات في مواجهة هذه الآفة التي تمس بشكل خاص الساكنة التي تعاني من الهشاشة ،وأوضحت أن الهدف المنشود يتمثل في إرساء تعاون متين مع الجماعات المحلية وكذا مع قطاعات التعليم والفلاحة بشكل يمكن من وقاية أفضل من لسعات العقارب ولدغات الأفاعي. وجاء إطلاق الحملة الوطنية بالتزامن مع أشغال اليوم الوطني لمكافحة لسعات العقارب ولدغات الأفاعي والذي عرف مشاركة مسؤولي وزارة الصحة، ومدراء المراكز الاستشفائية الجامعية، والمدراء الجهويين للصحة، ورئيس الهيئة الوطنية للطبيبات والأطباء، إضافة إلى ممثلين عن القوات المسلحة الملكية، ومنظمة الصحة العالمية، واليونيسيف، وأعضاء اللجنة الوطنية الاستشارية لليقظة السمومية، وممثلي الوزارات المعنية ، وعدد من البرلمانيين وممثلين لبعض فعاليات المجتمع المدني.

عن admin