آموزش وردپرس
الرئيسية » أخبار وجهوية » كل ما يجب ان تعرفه عن ذبابة ثمار الزيتون التي تهدد منتوج الموسم مع اقتراب الجني مما يدق ناقوس الخطر

كل ما يجب ان تعرفه عن ذبابة ثمار الزيتون التي تهدد منتوج الموسم مع اقتراب الجني مما يدق ناقوس الخطر

بني ملال بريس

مع اقتراب موسم جني ثمار الزيتون يبقى المزارع والفلاح محليا قلق على إنتاجه هذا الموسم، وبخاصة من ينتظر الموسم بفارغ الصبر لأنه يشكل مصدر الرزق الوحيد له وذلك بسبب ظهور مرض خطير يفتك بالمنتوج مما دق ناقوس الخطر ،ومن بين الآفات الحشرية التي تهدد زراعة الزيتون تأتي ذبابة ثمار الزيتون كإحدى الحشرات الخطيرة التي تهدد أشجار الزيتون بل تعتبر أشد الحشرات فتكاً بالمحصول وأكثرها انتشاراً، كما أنها تعد الأولى في الأهمية من حيث إصابتها لمحصول الزيتون في جميع دول البحر المتوسط .

إن ذبابة ثمار الزيتون، عندما تضع بيضها داخل حبة الزيتون وتتحول إلى يرقة فإنها تفسد الحبة وتزيد من نسبة الحموضة في الزيت، وتقلل من إنتاجيته، فيصبح الزيت غير صالح للتصدير بسب هذه الآفة، وإذا كان موسم الصيف معتدلا والحرارة معتدلة أيضًا، فإن ذلك يشكل بيئة مناسبة لتكاثرها، وللقضاء بشكل طبيعي على هذه الآفة يجب أن يكون الصيف شديد الحرارة، فهي مفيدة جدا للقضاء على ذبابة ثمار الزيتون، وبذلك قد تتم مكافحتها طبيعيًا”،يذكر أن الذبابة الواحدة تضع 200 بيضة في 200 حبة زيتون.

*- شكل الحشرة:

الحشرة الكاملة ذبابة صغيرة الحجم لونها كستنائي، اجنحتها شفافة مع وجود بقعة سمراء علي الزاوية الخارجية للجناح، تتميز الانثى عن الذكر بوجود آلة وضع البيض في نهاية البطن ويكون عائلها الوحيد هو الزيتون فقط.

*- دورة الحياة :

تضع الانثى بيضها فردياً في تجاويف مائلة تحفرها تحت بشرة الثمرة مباشرة ويفقس البيض وتتغذي اليرقات علي لب الثمرة وعندما يكتمل نموها تخرج من الثمرة حيث تسقط علي الأرض لتتحول الي عذراء برميلية الشكل لونها بني فاتح وفي حالة عدم وجود ثمار زيتون علي الأشجار تبقي اطوار الحشرة (اليرقة – العذراء) في حالة سكون الى الموسم التالي وكذلك تبقي الحشرة الكاملة ويطول عمرها الى موسم الزيتون التالي لتتمكن من وضع البيض لكي تعيد دورة حياتها ثانية .

*- أعراض الإصابة:

تتلخص أعراض الاصابة في وجود وخزات علي ثمار الزيتون عبارة عن بقع صغيرة سمراء اللون تحدثها الانثى بآلة وضع البيض وعندما تحفر اليرقات الأنفاق داخل لب الثمرة يؤدي ذلك الي تعفن الثمرة وسقوطها. تختلف مواعيد الاصابة باختلاف اصناف الزيتون والجهة التي تزرع فيها الأصناف المتأخرة تكون فيها الاصابة متأخرة عن الأصناف المبكرة .

*- الأجيال :

يوجد لهذه الحشرة من 4-5 أجيال متداخلة في السنة.

المكافحة :

نظراً للأهمية الاقتصادية لهذه الحشرة فقد أجريت الكثير من الدراسات تستهدف وضع الأسس السليمة للمكافحة علي النحو التالي :-

1-   الطرق الزراعية :

غمر الأرض بالمياة تؤدي الي قتل العذاري الموجودة في التربة .

عمليات العزيق يعرض الكثير من العذاري للهلاك .

التخلص من الثمار المتساقطة واعدامها .

2-   الطرق الميكانيكية

وضع شباك علي نوافذ معاصر الزيتون لمنع الذبابة من الدخول والخروج .

تنظيف المعاصر من القاذورات وغسيل الأرض والأحواض وسد جميع الثقوب الموجودة في المخزن التي قد يلجأ اليها الذباب .

عن admin